محاولات لتغيير مسار مسيرة الأعلام وواشنطن تراقب الحدث

تل أبيب-بلاد- استدعت شرطة الاحتلال، المشرفين على مسيرة الأعلام الاستفزازية التي ستجرى بالقدس يوم الخميس المقبل، لبحث مسار المسيرة.

وبحسب القناة العبرية السابعة، فإن الشرطة مهتمة بتغيير مسارها بحيث لا تمر من منطقة باب العامود، في حين يصر المشرفون على المسيرة بأن تمر عبر البلدة القديمة.

واتهم منظمو المسيرة قيادة الشرطة، بالخوف من تهديدات حماس والعمل وفق اعتبارات سياسية.

وكانت الشرطة الإسرائيلية عقدت أمس الأحد، جلسة تقييم ووافقت في نهايتها على أن تجرى المسيرة كما هو مخطط لها مع محاولة تغيير مسارها.

وفي ذات السياق، ذكرت إذاعة “كان” العبرية، أن الولايات المتحدة تتابع باهتمام القضية ونقلت لإسرائيل رسائل عبر عدة قنوات تحذرها من التسبب بتوتير الأوضاع مجددًا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق