ماذا وراء زيارة رئيس الموساد لواشنطن؟

رام الله-بلاد-كشفت قناة 13 العبرية، مساء اليوم الأربعاء، أن رئيس جهاز الموساد يوسي كوهين سيتوجه خلال الأيام المقبلة في زيارة رسمية إلى واشنطن.

وبحسب القناة، فإن كوهين سيلتقي كبار المسؤولين الحكوميين ورؤساء الأجهزة الأمنية والمخابراتية لبحث قضية البرنامج النووي الإيراني.

وهذه هي الزيارة الرسمية الأولى لمسؤول إسرائيلي إلى واشنطن منذ أن تولى جو بايدن الرئاسة الأميركية، حيث من المحتمل أن يلتقي معه.

ووفقًا للقناة، فإن كوهين سيقدم للمسؤولين الأميركيين مواد استخباراتية وأدلة تشير إلى السلوك الإيراني فيما يتعلق بالبرنامج النووي، وإقناع الإدارة الأميركية بعدم العودة للاتفاقية النووية الموقعة عام 2015، وأن أي اتفاق يجب أن يكون بشروط جديدة أكثر صرامة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق